هذا التطبيق يشارك بياناتكم أكثر من غيره.. احذروا!

علوم وتكنولوجيا 14 أيار, 2022

الناس يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي للتسلية والتنفيس عما بداخلهم. غير أن الجانب السلبي في هذا الأمر هو أن بياناتك قد تكون في خطر!

فوفق دراسة حديثة، نشرتها شركة URL Genius في وقت سابق من العام الحالي، يمكن أن يقوم 2 من تطبيقات التواصل بجمع الكثير من البيانات عنك.

في التفاصيل يتتبع يوتيوب وتيك توك البيانات الشخصية للمستخدمين أكثر من أي تطبيقات أخرى.

كما وجدت الدراسة أن موقع يوتيوب، المملوك لشركة غوغل، يجمع في الغالب بياناتك الشخصية لأغراضه الخاصة، مثل تتبع سجل البحث على الإنترنت، أو حتى موقعك، لتقديم لك الإعلانات ذات الصلة، وفق CNBC.

صدمة!

غير أن الصادم هو ما يفعله تيك توك، المملوك لشركة ByteDance الصينية العملاقة للتكنولوجيا، حيث يسمح في الغالب لمتتبعي الطرف الثالث بجمع بياناتك. ومن هناك، من الصعب تحديد ما يحدث معها.

وبذلك يصبح من المستحيل بشكل أساسي معرفة من يتتبع بياناتك أو المعلومات التي يجمعونها.

كما أشارت الدراسة إلى أنه يمكن للطرف الثالث تتبع نشاطك على المواقع الأخرى حتى بعد مغادرة التطبيق.

تيك توك ترد

في المقابل أوضحت شركة تيك تيك لـCNBC أنها أجرت اختبارها الخاص لتطبيقها، باستخدام نفس طريقة الدراسة وقد وجدت أن أي جهات اتصال بالشبكة ذهبت إلى 4 نطاقات تابعة لجهات خارجية فقط، والتي تقول الشركة إنها تُستخدم بشكل منتظم من قبل تطبيقات أخرى لوظائف مثل أمان الشبكة وشهادة المستخدم.

وكانت نطاقات الطرف الثالث هذه هي غوغل وآبل وسناب، بالإضافة إلى AppsFlyer، وهي شركة تحليلات إعلانية تقيس أداء الحملات التسويقية على منصة التواصل الاجتماعي.

المصدر: العربية

مواضيع متعلقة:

ما تنتخبونا!

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صور للافتات تشبه الحملات الانتخابية التي يقيمها المرشحين، وتدعو إلى عدم التصويت لمن أدى الى المزيد

شنتها السلطات الألمانية: حملة أمنية ضد “تعليقات الكراهية” على مواقع التواصل الاجتماعي

شنت السلطات الأمنية حملة مداهمات وتفتيش على مستوى ألمانيا في إطار مكافحة تعليقات الكراهية على شبكات التواصل الاجتماعي. وأعلن المكتب المزيد

أطفالنا ضحية سلاح خطر.. فهل يتحرّك الأهل؟

كتبت آية حمدان لـ"ليبانون نيوز": مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت أساسية في مجتمعنا، فبتنا لا نستغني عنها، حتى في الأعمال. غير المزيد

مشاركة صور الطعام على مواقع التواصل الاجتماعي قد تسبب ضررا جسديا غير متوقع!

وجدت دراسة حديثة أن مشاركة صور الطعام على مواقع التواصل الاجتماعي قبل تناوله، قد يكون سيئا لمحيط الخصر. وتظهر النتائج المزيد