أهالي الطلاب بالخارج: لتسمية الأشياء بأسمائها والاشارة الى من يتلاعب بمصير أبنائنا

لبنان 23 كانون الثاني, 2021

استغربت جمعية أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج، “لعبة تقاذف المسؤوليات التي يعتمدها السياسيون والماليون والمتعلقة بتنفيذ قانون الدولار الطالبي والتي قد تهدد مستقبل جيل كامل من النخب، وكان آخرها ما أدلى به أمس الرئيس حسان دياب، حيث دعا إلى تطبيق القانون 193. وقال: نشرت دوائرالسرايا الحكومية مراسلات عاجلة أرسلتها الى وزير المال تطالبه بضرورة مراجعة مصرف لبنان لتطبيق القانون الملح والتنفيذ الفوري عطفا على القرار الصادر عن مصرف لبنان بتاريخ 16/10/ 2020”.

وناشدوا دياب “تسمية الأشياء بأسمائها والاشارة الى من يتلاعب بمصير أبنائنا”، سائلين “هل تقاعس وزير المال عن متابعة هذا الملف وأوصلنا إلى هذه الكارثة؟ واذا كان هذا صحيح من موقعكم المطلوب محاسبته، ونحن نأمل من دولتكم تحديد موعد مع أعضاء الجمعية يراعي قرار الاقفال لتحريك ملف تنفيذ القانون عبر بوابة الحكومة وليكن هذا الملف مطروحا للضرورة إلى جانب الملفات الساخنة الاخرى سيما وأن رزمة قرارات تتعلق بالانفاق قد اتخذتها الحكومة”.

مواضيع متعلقة:

لبنانيو أوكرانيا في حيرة.. البقاء أو العودة؟

أشارت معلومات لموقع "ليبانون نيوز" إلى أن اللبنانيين المقيمين في أوكرانيا يعيشون في حيرة وضياع بين بقائهم أو عودتهم إلى المزيد

الأوضاع المعيشية تدفع الطلاب إلى ترك مدراسهم!

تفاجأت بعض المدارس الخاصة تفاجئت من تغيّب بعض الطلاب بشكل دائم، وعند السؤال اتضح أنّهم اضطروا لترك المدرسة بسبب التكاليف المزيد

مساكن الطلاب تقفل أبوابها!

علم موقع "ليبانون نيوز" أن عددا من الطلاب القادمين للتسجيل في جامعات بعيدة عن مناطقهم، يجدون صعوبة في إيجاد مساكن المزيد

مستقبل الطلاب في خطر.. لا صلة بين التعليم وسوق العمل

الانهيارات التي أصابت جميع القطاعات اللبنانية من بعد تفشي وباء كورونا، ألحقت الضرر الأكبر بالقطاع التربوي، الذي كان أول ضحية المزيد