فشل متكرر للأنصار آسيوياً.. ما هي الأسباب؟

خرج الأنصار من الباب الضيق لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2022، وذلك بعدما خرج بنتائج كارثية من دور المجموعات عن منطقة الغرب، حيث يعتبر تمثيل الأنصار هذا الموسم هو الأسوأ له في تاريخه.

ويستعرض “ليبانون نيوز” أبرز أرقام الأنصار في هذه البطولة وأسباب خروجه من الاستحقاق الآسيوي.

أرقام سيئة
يعتبر المركز الرابع في دور المجموعات هو أسوأ مركز للأنصار في تاريخه، حيث كان قد شارك 6 مرات سابقة، خرج منها محتلاً المركز الثالث، في حين كانت المرة السابعة له في ذيل الترتيب
وعلى الرغم من أن كل مشاركات الأنصار في كأس الاتّحاد الآسيوي مخيبة، إلا أن خسارته بنتيجة 4-0 أمام السيب كانت كارثية، إذ خرج بشكل مخز.

غياب المهاجم
غاب المهاجم الأجنبي الصريح عن صفوف الأنصار في البطولة الآسيوية، حيث استعان الأنصار بلاعب مدافع وهو المالي ايشاكا ديارا، ولكنه نسي أن يستعين بمهاجم، وسط عدم وجود أي خطورة تذكر للأنصار خلال 3 مباريات.

نتائج كارثية
خسر الأنصار أمام السيب العماني 4-صفر، وقبلها أمام فريق جبلة السوري بنتيجة 1-0، بالإضافة إلى تعادله غير المستحق مع الكويت الكويتي سلباً، حيث كان الفريق الكويتي الطرف الأفضل طيلة فترات المباراة.

تأخر بعثة الفريق في السفر
تأخرت بعثة الأنصار في سفرها إلى سلطنة عمان، حيث كان لكل الفرق أفضلية على الأنصار من ناحية الراحة.

تراجع مستوى أسعد
تراجع مستوى نجم حراسة مرمى الأنصار نزيه أسعد بشكل ملحوظ، حيث كان بالإمكان تقديم مستوى أفضل على غرار ما فعله في الموسم المنصرم، إلا أنه قدم مستوى متواضعًا.

غياب الوسط
غاب وسط الأنصار بشكل لافت، وذلك مع تذبذب مستوى نادر مطر وجهاد أيوب، إذ كانت نقطة ضعف اعتمد عليها المنافسون من أجل ضرب الأنصار في الكرات البينية.

مواضيع متعلقة:

ثلاثة جرحى بحادث سير

أصيب ثلاثة أشخاص بجروح ورضوض وكسور في مختلف أنحاء الجسم، نتيجة حادث سير وقع بين سيارتين، الأولى من طراز مرسيدس المزيد

إخماد حريق في جورة الشعير – عكار

تمكّن ناشطون من مجلس البيئة في القبيات ومتطوعون من الدفاع المدني، من إخماد حريق اندلع وسط الأحراج في جورة الشعير المزيد

الراعي: لحكومة وطنيّة سريعاً ورئيس جمهوريّة إنقاذيّ!

طالب البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بـ"الإسراع في تشكيل حكومة وطنية لحاجة البلاد إليها ولكي يتركز الاهتمام فوراً المزيد